السمنة تسرع شيخوخة الدماغ بـ10 سنوات
وصلت دراسة بريطانية حديثة إلى أن أدمغة البشر تتقلص بشكل طبيعى مع التقدم في السن، إلا إن السمنة من شأنها أن تعجل بظهور وتطور شيخوخة الدماغ أكثر من المعتاد بحوالى 10 أعوام، وذلك وفقا لما ذكرت شبكة “روسيا اليوم” الإخبارية.
وأوضح الباحثون القائمون على الدراسة أن أدمغة الأشخاص البدناء تفقد بنيتها الأساسية بصورة أسرع، كما يفقد البدناء المادة البيضاء بصورة أكبر من المعتاد؛ والمادة البيضاء هى عبارة عن مجموعة من الأنسجة التي تربط مناطق الدماغ، ووظيفتها نقل المعلومات بين مناطق الدماغ وباقى أعضاء الجسم، وهى تشكل ما يقرب من نصف الجمجمة.

وتوصل الباحثون إلى تلك النتائج بعد دراسة وتحليل أدمغة أكثر من 500 شخص من [URL="http://instagram-photos-2016.blogspot.com/2016/09/population-saudiarab.html"]سكان[/URL] مدينة “كامبريدج” ممن تتراوح أعمارهم ما بين 20 و87 عاما، باستخدام أشعة الرنين المغناطيسى؛ وقام [URL="http://instagram-photos-2016.blogspot.com/2016/09/cupping-benefits.html"]الباحثون[/URL] بتقسيم الأشخاص المشتركين فى الدراسة إلى فئتين، الأولى تعانى من زيادة الوزن، فيما كانت أوزان المجموعة الثانية طبيعية.
ووجد الباحثون أن الأشخاص البدناء يعانون من انخفاضا ملحوظا فى المادة البيضاء مقارنة مع نظائرهم الأقل وزنا، حيث أن مقدار المادة البيضاء الموجودة فى أدمغة البدناء فى سن الـ50 عاما، يقارب الحجم الموجود فى أدمغة أصحاب الأوزان الطبيعية فى سن الـ60 [URL="http://instagram-photos-2016.blogspot.com"]عام[/URL].
الأمر الذى جعل العلماء يستنتجون أن السمنة يمكن أن تعجل بظهور وتطور [URL="http://instagram-photos-2016.blogspot.com/2016/09/brain-diabetes-aging.html"]شيخوخة الدماغ[/URL] أكثر من المعتاد بحوالى 10 أعوام، وهو ما يؤثر على القدرات الإدراكية والمعرفية للأشخاص البدناء.